رابطة العالم الاسلامي

معهد إعداد الأئمة والدعاة

عدد الزوار للموقع

Flag Counter

دخول المستخدم

معهد إعداد الأئمة والدعاة - التأسيس والتطوير

بدأت فكرة إنشاء المعهد عندما أكد مؤتمر رسالة المسجد، الذي عقد غي مقر رابطة العالم الاسلامي في مكة المكرمة عام 1395هـ، على ضرورة الاعتمام بالأئمة والدعاة في العالم الإسلامي، وإقامة دورات تدريبية لهم ومعاهد متخصصة لرفع مستواهم العلمي والثقافي كما تضمنت قرارات وتوصيات الدورة الثانية للمجلس الأعلى العالمي للمساجد عام 1398هـ توصية بإنشاء معهد إسلامي في مكة المكرمة يتبع الرابطة لتخريج الأئمة والدعاة.

وتضمنت قرارات المجلس التأسيسي للرابطة في دورته الحادي والعشرين المنعقد عام 1399هـ قراراً بإقامة معهد لهذا الغرض.
وقد حرصت الأمانة العامة لرابطة العالم الإسلامي على إقامة دورتين للأئمة المحليين مدة كل منهما ثلاثة أشهر، حيث عقدت الدورة الأولي عام 1398هـ وكان عدد المشاركين فيها ستة وعشرين إماماً.

نظراً لما حققته هاتان الدورتان من نجاح كبير، فقد استضافت الأمانة العامة للرابطة طلاب الدورة الثالثة من بلدانهم خارج المملكة عام 1400 هـ، وكان عددهم أربعة وعشرين دارساً. وكانت دراسة هؤلاء الطلاب في مباني جامعة أم القرى، وفي الحرم المكي الشريف، وذلك قبل افتتاح المعهد.

في عام 1403هـ تم بفضل الله جل وعلا افتتاح المركز الدائم لتدريب الأئمة والخطباء في مكة المكرمة، تحت رعاية سمو أمير منطقة مكة المكرمة الأمير ماجد بن عبدالعزيز آل سعود – رحمة الله -، وصدرت الموافقة السامية عليه في نفس العام وكانت الدراسة فيه مدة ستة أشهر، يمنح المتخرج بعدها شهادة حضور دورة.

في عام 1404هـ صدر قرار معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي بتطوير المركز إلى معهد إعداد الأئمة والدعاة.
ومددت الدراسة فيه فصارت سنة دراسية مقسمة إلى فصلين ثم مددت الدراسة إلى سنتين دراسيتين اعتبارا من الدورة السابعة.

كان المعهد يمنح شهادة دبلوم التخصص في الدعوة الإسلامية، ثم تقرر منح شهادة الماجستير بدءاً من الدورة الثامنة بموجب محضر المجلس العلمي للمعهد برئاسة معالي الأمين العام السابق للرابطة الدكتور/ عبدالله بن عمر نصيف بتاريخ 28/06/1408هـ.
ومددت الدراسة في المعهد إلى سنتين ونصف اعتباراً الدورة التاسعة.

أوقف العمل ببرنامج الماجستير، واقتصرت الدراسة في المعهد على سنة دراسية واحدة، يمنح الطالب بعدها درجة الدبلوم العام في الدعوة والإمامة، اعتباراً من الدورة السابعة عشر في العام الدراسي 1416/141هـ.

والعمل جار حالياً بتوجيهات من معالي الأمين العام للرابطة علي تشكيل لجان متعددة لدراسة وضع المعهد وأنظمة ولوائحه إدارياً وعلمياً للارتقاء به ليكون متواكباً مع المستجدات والتحديات المعاصرة.
 

Share